برچسب‌ها » فساد

صلاح باديس: قلب فاسد

الحُب أفسد بطاريّة هاتفي، حينما كنتُ أتكلّم بالساعات كل ليلة، ولا يُفارق الهاتف أصابعي. لكن منذ سنتين، وعندما جفّت مياه البُحيرة، ولم يعُد هنالك من ينتظرني لأصِل إليه على الطرف الآخر، منذ ذلك الحين وأنا أنسى أين رميت هاتفي،.كسلحفاة منزلية نضطر للبحث عنها، في كل مرّة نتذكّر أنّنا نسينا أن نُطعمها مُنذ أيام.
أدب عربي | نصوص ومتابعات

عِبادة الشخصيات العامّة

تُعاني نسبةً كبيرةَ من شبابِ وشابات الوطن العربي من مُشكِلةٍ حقيقية، أعتبِرُها من اهم العوامل التي أدت الى تخلُفنا، وهي عبادة الشخصيات العامّة، تحديدا الشخصيات السياسية. مشكلتنا أننا عندما نُعجبُ بشخصية سياسية، فإننا نُعجبُ بها الى حد العبادة. نُصابُ بالعمى، فلا نعد نرى عيوبَ ومساوىء ذلك الشخص، ولا نستطيع ان نكشف زيفهُ وخداعهُ لنا. نؤمنُ بكلِّ ما يقولهُ أو يفعلهُ حتى وإن خالف الدين والأعراف والعادات والتقاليد والقيم الأخلاقية والإنسانية. ليس هذا فحسب، بل إننا نصل الى مرحلة تقديسه وكأن هذا الشخص مُنزَلٌ من السماء، معصومٌ عن الخطأ، ولا نسمح لاحدٍ بإنتقادِ اقوالهِ وأفعاله، وننسى أن هذا الشخص ما هو الا بشرٌ مثلنا، يصيبُ أحياناً ويخطئ أحياناً أُخرى  أنا لا ولن اطلب منك ان لا تُعجب بالشخصيات العامّة، لأن هذا شيءٌ مستحيل، هناك أشخاص يُعجبنا أسلوب حياتهم، او طريقة تعاملهم مع الاخرين، أو أسلوبهم في تناول قضايا وطنيةَ معينة، او من الممكن أن تُعجب بطريقةِ تفكيرهِ وتؤمن بأغلبِ ما يُفكر به، لكن ارجوك، لا تصل الى مرحلةٍ تعبد فيها تلك الشخصية السياسية وتؤمن بها إيماناً مطلقاً. تمالك نفسك ووازن إعجابك، فكر فيما يقولهُ او يفعلهُ ذلك الشخص، إستخدم نِعمَة العقل التي أنعم اللهُ بها عليك واسأل نفسك: هل ما يفعله ذلك الشخص يصبُ في المصلحة العامّة او مصلَحَتِه الشخصية؟ ما فائدة ما يصدر منه من أقوال وأفعال؟ هل ما يصدر عنه كذب ليكسب تأييد الناس، ام انه فعلا صادق؟ هل هو منافق ومخادع؟ هل فعلا يسعى ذلك الشخص لتحسين أحوال الوطن والمواطنين ام انه يقول ما لا يفعل ويفعل ما لا يقول؟

لا تتحول إلى مخلوقٍ لا يفقهُ ما يسمع وما يرى، مخلوق لا يميزُ بينَ الصوابِ والخطأ وبين الحقِ والباطل، لا تُصبح شخصا لا يفعلُ إلا ما يُؤمر أو شخصا غير قادرٍ على استِخدامِ عقلِهِ وبالتالي غير قادر على التفكير بطريقة سليمة، أو غير قادر على مُوازَنة والأقوال والأفعال التي تصدرُ من تِلكَ الشخصيات، لا تسكت عن ظُلمٍ يَصدُرُ من ذلك الشخص حتى وإن كُنتَ مُعجباً بِهِ، لا تُنافق نَفسَكَ ومُجتَمَعِكَ وبلدك، والأهم من هذا لا تَخف من مُعارَضَةِ ذلك الشخص إن أخطأ، مهما كان منصبه، فسُكوتك عن الخطأ يعني رِضاك عن الفسادِ والظُلم، وعاجلاً ام آجلاً سيطالك ذلك الظُلم مهما حاوَلتَ تَجَنُبه. إعلم أن أغلب رِجال السياسة هم أشخاص مراوغون ومنافقون، هدفهم الأول والأخير البقاء في السلطة والحصول على أكبر قدرٍ من النُقود، وليس راحة الشعوب والنهوض بالوطن كما يزعمون وتِلك الخِطابات التي يأسِرونَك بها ما هي إلا كَلِماتٍ كُتِبَت بِأيدي خُبراء لكسبِ تأيدك بقلم: ريم الريان ‫#‏بقلم_ريم_الريان‬ ‫#‏ريم_الريان‬ ‫#‏شخصيات_عامّة‬ ‫#‏شخصيات_سياسية‬‫#‏الوطن_العربي‬ ‫#‏تحرر_من_العبودية‬ ‫#‏وازن_اعجابك_بالشخصيات_العامّة‬‫#‏استخدم_عقلك‬ ‫#‏نفاق_رجال_السياسة‬ ‫#‏لا_تسكت_عن_الظلم_والفساد‬‫#‏لا_تنافق_نفسك‬ ‫#‏لا_تنافق_مجتمعك‬ ‫#‏لا_تنافق_بلدك‬ ‫#‏لا_ترضى_بالظلم‬‫#‏لا_ترضى_بالفساد‬

عِبادة الشخصيات العامّة

تُعاني نسبةً كبيرةَ من شبابِ وشابات الوطن العربي من مُشكِلةٍ حقيقية، أعتبِرُها من اهم العوامل التي أدت الى تخلُفنا، وهي عبادة الشخصيات العامّة، تحديدا الشخصيات السياسية. مشكلتنا أننا عندما نُعجبُ بشخصية سياسية، فإننا نُعجبُ بها الى حد العبادة. نُصابُ بالعمى، فلا نعد نرى عيوبَ ومساوىء ذلك الشخص، ولا نستطيع ان نكشف زيفهُ وخداعهُ لنا. نؤمنُ بكلِّ ما يقولهُ أو يفعلهُ حتى وإن خالف الدين والأعراف والعادات والتقاليد والقيم الأخلاقية والإنسانية. ليس هذا فحسب، بل إننا نصل الى مرحلة تقديسه وكأن هذا الشخص مُنزَلٌ من السماء، معصومٌ عن الخطأ، ولا نسمح لاحدٍ بإنتقادِ اقوالهِ وأفعاله، وننسى أن هذا الشخص ما هو الا بشرٌ مثلنا، يصيبُ أحياناً ويخطئ أحياناً أُخرى أنا لا ولن اطلب منك ان لا تُعجب بالشخصيات العامّة، لأن هذا شيءٌ مستحيل، هناك أشخاص يُعجبنا أسلوب حياتهم، او طريقة تعاملهم مع الاخرين، أو أسلوبهم في تناول قضايا وطنيةَ معينة، او من الممكن أن تُعجب بطريقةِ تفكيرهِ وتؤمن بأغلبِ ما يُفكر به، لكن ارجوك، لا تصل الى مرحلةٍ تعبد فيها تلك الشخصية السياسية وتؤمن بها إيماناً مطلقاً. تمالك نفسك ووازن إعجابك، فكر فيما يقولهُ او يفعلهُ ذلك الشخص، إستخدم نِعمَة العقل التي أنعم اللهُ بها عليك واسأل نفسك: هل ما يفعله ذلك الشخص يصبُ في المصلحة العامّة او مصلَحَتِه الشخصية؟ ما فائدة ما يصدر منه من أقوال وأفعال؟ هل ما يصدر عنه كذب ليكسب تأييد الناس، ام انه فعلا صادق؟ هل هو منافق ومخادع؟ هل فعلا يسعى ذلك الشخص لتحسين أحوال الوطن والمواطنين ام انه يقول ما لا يفعل ويفعل ما لا يقول؟

لا تتحول إلى مخلوقٍ لا يفقهُ ما يسمع وما يرى، مخلوق لا يميزُ بينَ الصوابِ والخطأ وبين الحقِ والباطل، لا تُصبح شخصا لا يفعلُ إلا ما يُؤمر أو شخصا غير قادرٍ على استِخدامِ عقلِهِ وبالتالي غير قادر على التفكير بطريقة سليمة، أو غير قادر على مُوازَنة والأقوال والأفعال التي تصدرُ من تِلكَ الشخصيات، لا تسكت عن ظُلمٍ يَصدُرُ من ذلك الشخص حتى وإن كُنتَ مُعجباً بِهِ، لا تُنافق نَفسَكَ ومُجتَمَعِكَ وبلدك، والأهم من هذا لا تَخف من مُعارَضَةِ ذلك الشخص إن أخطأ، مهما كان منصبه، فسُكوتك عن الخطأ يعني رِضاك عن الفسادِ والظُلم، وعاجلاً ام آجلاً سيطالك ذلك الظُلم مهما حاوَلتَ تَجَنُبه. إعلم أن أغلب رِجال السياسة هم أشخاص مراوغون ومنافقون، هدفهم الأول والأخير البقاء في السلطة والحصول على أكبر قدرٍ من النُقود، وليس راحة الشعوب والنهوض بالوطن كما يزعمون وتِلك الخِطابات التي يأسِرونَك بها ما هي إلا كَلِماتٍ كُتِبَت بِأيدي خُبراء لكسبِ تأيدك بقلم: ريم الريان ‫#‏بقلم_ريم_الريان‬ ‫#‏ريم_الريان‬ ‫#‏شخصيات_عامّة‬ ‫#‏شخصيات_سياسية‬‫#‏الوطن_العربي‬ ‫#‏تحرر_من_العبودية‬ ‫#‏وازن_اعجابك_بالشخصيات_العامّة‬‫#‏استخدم_عقلك‬ ‫#‏نفاق_رجال_السياسة‬ ‫#‏لا_تسكت_عن_الظلم_والفساد‬‫#‏لا_تنافق_نفسك‬ ‫#‏لا_تنافق_مجتمعك‬ ‫#‏لا_تنافق_بلدك‬ ‫#‏لا_ترضى_بالظلم‬‫#‏لا_ترضى_بالفساد‬

حقائق عن المنتخب السوري للناشئين

عنب بلدي، العدد 193 

 ———————-

قبل أيام قليلة شارك المنتخب السوري للناشئين لكرة القدم دون 17 سنة في كأس العالم بتشيلي وخرج من دورها الأول بعد خسارتين كبيرتين أمام الباراغواي وفرنسا 1-4 و0-4 على التوالي وتعادل سلبي مع نيوزيلاندا. فيما يلي سأعرض مجموعة من الأخبار والوقائع الحقيقية التي دارت في أجواء هذا المنتخب لإلقاء نظرة على الكيفية التي تجري بها الأمور في الرياضة السورية في ظل النظام والتي لا تؤدي في النهاية إلى أكثر من المطالبة بإقالة مسؤول في اتحاد الكرة أو محافظ حمص، علماً أن هذه الوقائع عملت على جمعها شخصياً أو استقيتها من أنباء تداولها إعلاميون سوريون ما زالوا يعملون في وسائل إعلامية محسوبة على النظام السوري:

 

  • ستة من لاعبي المنتخب تم ضبطهم وهم يدخنون في أحد المعسكرات التدريبية ولم يتم اتخاذ أي إجراء بحقهم.
  • بالاطلاع على حسابات اللاعبين الشخصية على موقع فيسبوك، والتي تظهر فيها المواليد الحقيقية للاعبين، ينكشف تزوير كبير حاصل في أعمارهم. بعض اللاعبين كما يظهر من حساباتهم أكبر من السن القانوني بعام كامل وبعضهم أكثر من ذلك وحارس المنتخب مزور 5 سنوات وعمره الحقيقي 22 سنة. والسذاجة في التزوير تتضح بالاطلاع على القائمة الكاملة للاعبين حيث تم تسجيل 13 منهم على أنهم من مواليد الأسبوع الأول من شهر كانون الثاني و19 بالمجموع على أنهم من مواليد شهر كانون الثاني.
  • أحد أعضاء الجهاز التدريبي تحوم حوله شبهة تلاعب بالنتائج وعلاقات بشبكات مراهنات في شرق آسيا منذ كان لاعباً في منتخب سورية الأول.
  • تم تغيير الجهاز التدريبي للمنتخب 3 مرات في نحو عام فقط.
  • بعودة المدرب محمد عطار لاستلام المهمة، قرر نقل شارة الكابتن من وليام غنام لعبد الرحمن بركات لأنه اعتبر أن الأول على علاقة ممتازة بالمدرب السابق وعينه في المنتخب، فيما بركات هو عين المدرب عطار الرقيبة!
  • غزوان مرعي، مدير المنتخب وعضو اتحاد كرة القدم، وهو طبيب ونقيب أطباء حماة، لم يكن يتواجد مع المنتخب خلال تحضيره للبطولة بسبب انشغاله بعيادته ومسؤولياته الأخرى، باستثناء طبعاً كافة معسكرات الفريق الخارجية التي تضمنت سياحة وسفراً لدول أخرى.
  • ابنة رئيس اتحاد كرة القدم، التي أضحت موظفة في الاتحاد بعد «انتخاب» البابا رئيساً له، كانت عضوا في بعثة المنتخب خلال البطولة.
  • تم تحضير المنتخب بالمشاركة في دورة تشرين الكروية بمدينة اللاذقية.
  • لم يكن القائمون على المنتخب يعلمون أن المباريات ستجري على أرضية عشب صناعي.
  • ماهر خياطة، رئيس بعثة المنتخب إلى تشيلي، لاعب كرة سلة سابق، ولم يسبق له ممارسة كرة القدم.
  • إحدى الحصص التدريبية الأخيرة للمنتخب اضطر خلالها اللاعبون لتسلق سور الملعب والقفز عن السياج الداخلي بعد أن واجهوا أبوابا مقفلة في ملعب تشرين.
  • النقطة الأخيرة لا علاقة لها بمنتخب الناشئين، بل بمنتخب الشباب لكنها تحمل قدراً من الكوميديا السوداء دفعني إلى حشرها في هذا الموضوع: مصطفى مطر مدرب اللياقة البدنية في المنتخب قام بشراء أكثر من 120 علبة معسل من مطار القاهرة أثناء رحلة العودة من الصين حيث شارك المنتخب بدورة ودية، ومن ثم أجبر اللاعبين على توازع العلب في حقائبهم بهدف التهرب من الجمرك والمتاجرة بها في سورية. خرج المنتخب من تصفيات كأس آسيا بثلاث هزائم أمام السعودية واليمن وتركمنستان.

 

منشور سلفاً

Today in Absurd Government News; Sep7 #طلعت_ريحتكم #YouStink

It’s not secret that the government is prolonging it’s time, delaying, slacking and merging deals under the table. Chugging money into media to stain the protests, and creating false rumors about the organizers (yes they are organizers not cult leaders), in a flailing attempt to discourage people from joining. 480 واژهٔ دیگر

Lebanon

هل حان الاوان لمؤتمر تاسيسي؟

#من_اجل_انسان_المجتمع

#من_اجل_الجيل_الجديد

منذ ايام كتبت (رغم لغتي العربية الضعيفة) مقل في السياسة والوطن.

في تلك المقال اعطية رأي في الضرورة للتغيير مع بعض الافكار واتابع هنا.

اولا: ضرورة اسقاط مجلس النواب والوزراء والاقطاع السياسي الذي يعيد تدوريهم

ثانيا: اعلان مؤتمر تاسيسي عام يشمل جميع جمعيات المجتمع المدني – اختصاصيين – مع مشاركة الاحزاب ولكن كممثلين لاحزابهم وليس بموقع قيادي

بعض الاقتراحات

مجلس النواب

  1. اعادة تشكيل مجلس النواب والغاء 30 الى 50% من اعضائه
  2. تخفيض المعاشات بنسبة 20 الى 30%
  3. الغاء كل المميزات الغير ضرورية
  4. تعديل بالتشكيلة الامنية لكل نائب
  5. كانون انتخاب يعتمد على النسبية ولبنان دائرة واحدة
  6. الزام النواب على الالتزام بدوام محدد وحضور الجلسات – غياب بدون عزر لاكثر من عدت دورت يجب محاسبته

رئاسة الجمهورية

  1. انتخاب مباشرة من الشعب
  2. دورة واحدة
  3. المدة للرئاسة 4 سنوات مع الحق باعادة الترشيح مرة واحدة (ليس تمديد)

الفساد

تكلمت في المقال السابق عن الفساد ونضيف هنا

  1. رفع السرية المصرفية عن كل مرشح لاي مسؤول يترشح لموقع حكومي من المجلس البلدي في القرية الى رئيس الجمهورية
  2. تفعيل «من اين لك هذا» والمحكمة المالية
  3. تنقيح الوزارات والدوائر الحكومية من الاشباح
  4. تفعيل “Mystery Shopper Concept” في جميع دوائر الحكومة لكشف الفاسدين ومعاقبتهم
  5. استرجاع الاملاك البحرية وغيرها – او فرض الضرائب وتحصيلها

الغاء الطائفية السياسية

  1. البدء فورا لوضع خطة لالغاء الطائفية السياسية خلال 20 سنة وتبدا بالوظائف وتنتهي برئاسة الجمهورية.
  2. تفعيل قانون الزواج المدني الاجباري (الذي يرغب في زواج ديني – ممكن بعد الزواج المدني)
  3. وضع وتفعيل قانون مدني للاحوال الشخصية

متفرقات

  1. قانون يسمح للمراة باعطاء الجنسية لاولدها
  2. العمل على تطوير القطاع التربوي ومدارس وجامعات الدولة ليخف الاعتماد على المتاجر والمدارس الخاصة

الى اللقاء قريبا

Ethics

لبنان بامس الحاجة الى حراك شعبي وطني

مقال في السياسة والوطن

من اجل انسان المجتمع

شخصيا اني لست بخبير في السياسة. ولكني مواطن لبناني من الذين عادو من غربة اكثر من ثلاثين عام متنقلا بين القارات والدول.

Lebanon